الكاتب: Dahy Gamal

دلال بوتيك، قصة نجاح في الحقائب الجلدية والتجارة الإلكترونية

11/05/2022 12:17:55 م

 

على خلاف الحلقات السابقة من بودكاست مع التجار، استضافت إذاعة ثمانية ضيفين: شوق وتركي القويز من فريق دلال بوتيك، المتجر المختص بالحقائب الجلدية والموضة النسائية، الذي يتميز بكونه مشروع عائلي يسهر عليه فريق من عائلة واحدة، في الوقت الذي يستهدف التجارة في واحد من أكثر المنتجات شهرة وتنافسية. 

ما هو دلال بوتيك؟ وما قصته؟

متجر متخصص في بيع الحقائب الجلدية والموضة النسائية، كان تأسيسه عفويًا، فبعد أن فكر الإخوة في الموضوع (2018)، تبيّن لهم أن البيئة السعودية ملائمة جدا لتجارة الحقائب الجلدية، وما دامت المنتجات العالمية حاضرة بقوة، فلم لا يكون للمنتج ذي اللمسة المحلية إنطلاقة في السوق السعودية أولا، ولم التطلع نحو العالمية، فكان اسم والدة الإخوة دلال مُلهما لهم في تأسيس متجر يحمل الاسم ذاته.

دلال بوتيك يأخذ زمام المبادرة ويواجه تحديات التجارة! 

من أهم التحديات التي كان على متجر دلال أن يخوضها منذ تأسيسه:

- أنه مشروع عائلي، والمشاريع العائلية تختلف عن غيرها من حيث تقسيم المسؤوليات والأعمال بين الإخوة، وكيفية مشاركة كل واحد منهم في تناسق تام ودون أدنى نزاع.

- أنه مشروع ناشئ حديثًا في سوق الموضة النسائية، وهو سوق مُشبع مليء بالمنافسة والماركات العالمية من جهة، والمتاجر المحلية ذات التاريخ الطويل والسمعة القوية من جهة أخرى، فكيف يستطيع أن يحجز موقعه؟ وكيف يتحول إلى شركة ذات قدرة على المنافسة في هذا المجال الصعب؟

- أنه تزامن مع وقت الحظر زمن كورونا حيث كان الشطر المهم من التصنيع يتم بالخارج، وكيف له أن يتجاوز هذا النوع من التصنيع ليشتغل مع مصنعين محليين؟ فكان عليه أن يخوض تحدي البحث عن مصانع محلية لإقناعهم بأهمية الأهداف التي يشتغل عليها. 

دلال بوتيك يخوض معترك التصنيع ويدخل التجارة من بابها الواسع

كانت بداية عمل الإخوة بالمنتجات المستوردة، يأتون بالحقائب ويخضعونها لأفكارهم وتصاميمهم الخاصة، فيعدلون في اللون والشكل وفق ما يلائم البيئة المحلية وحسب الفصول… ويحرصون أن تكون سهلة الاستعمال ومفيدة أكثر حتى يجد فيها العميل ما يرضيه، وحتى تكون معبرة عن علامتهم التجارية، ومع الزمن أصبحت حقائب دلال جذابة، وذات رمزية خاصة في كل المواسم (حقيبة العمرة مثلا الكل يتحدث عنها).

وفي وقت الحظر اضطر المتجر إلى البحث عن مصنع من داخل السعودية بعد أن استحال الاستيراد من الخارج، فتواصل مع أحد المصانع وألح عليه، وبعد مفاوضات اقتنع بالفكرة، فكانت البداية بكمية محدودة، نجحت التجربة، وكان المنتج جيدًا، فاستمر العمل وفق خطوات تصاعدية: استيراد الأقمشة من الإمارات وتصنيعها وفق مواصفات عالمية، فصارت المنتجات سعودية 100 % بعد أن كانت تستورد من الخارج، بل حتى خيارات تعديل المنتوج وتنويعها (الكمية، اللون، الجلود، تصنيع ما عليه طلب كبير...) أصبحت متاحة جدًا، كما أصبح في المتناول الاستفادة من كميات القماش التي تفضُل عن كل دفعة تصنيع. وهكذا صار التصنيع المحلي ترشيدا لنفقات الإنتاج رغم ارتفاع تكلفته (من 25 %في السابق إلى 38 %)

وبعد كل دفعة تصنيع يجلس فريق دلال للتأكد من فعالية المنتج وجودته، حيث يبدي كل واحد رأيه، ويكون التداول في التعديلات الممكنة...قبل أن يتم عرضه للبيع.

دلال بوتيك يدير نشاطه التجاري بنجاح ويكسب الرهان 

استطاع متجر دلال أن يؤسس نشاطًا تجاريًا مثمرًا بناءً على ما قام به من مبادرات وجهود منها:

 - العمل بروح الفريق: لدى متجر دلال موظفون شركاء في الأرباح، فهم جزء لا يتجزأ من الفريق في الوقت الذي يوزع الإخوة المهام بينهم: 

شوْق تتولى تجهيز جميع الطلبات الخاصة بالرياض الآتية عن طريق الواتساب والإنستقرام وغيرهما من منصات التجارة الإلكترونية.

وريم تتابع الشحنات المتوجه خارج الرياض من حيث التجهيز والشحن والتواصل...

وتركي يتكلف بالتجارة الإلكتروني من ألفها إلى يائها: الحسابات على الواتساب، والإنستقرام، والمتجر الإلكتروني ، وكل ما له علاقة بالمال...

وعنود تتولى التعامل مع أمور التسويق كالإعلانات والمؤثرين وغيرهم... 

أما الأفكار التي من شأنها أن تُطور المشروع، فهي لا تخضع للتقييد، يكفي أن يبادر الواحد باقتراح ما فيسارع الفريق إلى التنفيذ، إذ الكل مسؤول عن التصاميم الجيدة للمنتجات.

ولدى المتجر مناديب حسب جهات الرياض: الشمال، الجنوب، الشرق الغرب، مهمتهم أن يطلعوا على الطلبات ويباشروا التوصيل للعملاء. 

-نجاح دلال بوتيك في عالم التجارة الإلكترونية: في 2018-2019 تم إطلاق المتجر الإلكتروني مع منصة زد للتجارة الإلكترونية المتكاملة، وكانت المعروضات محدودة في البداية، ومع ذلك أدى المتجر دورًا مهمًا، حيث سهّل عملية التواصل العملاء، بعد أن كانت الطلبات التي كان يتم استقبالها عن طريق الإنستقرام متعبة جدًا، إذ من الصعب تحديد ما يطلبه العميل بدقة من خلال الكتابة فقط، بينما يوجد في المتجر الإلكتروني كل شيء معروض بالتفصيل وبدقة عالية: الصورة، الكمية، المواصفات...وما على العميل إلا أن يأخذ قراره بالشراء فيكون التجاوب معهم سريعا.

خطوات ربط المتجر والبيع في إنستقرام

- اعتماد خدمة التوصل: يتولى المتجر تقديم هذه الخدمة بناء على إمكانياته الخاصة من دون أن يستعين بالشركات تفاديا لأية مشاكل مع العملاء، فالتوصيل السريع وبكفاءة عالية يُعدُّ من الشروط الأساسية لنجاح هذا النوع من المعاملات التجارية، مع العلم أن بعض العملاء تكون له ظروف خاصة فيطلب المنتج ويشترط أن يصله في ساعة محددة (قبل العشاء مثلا) فكيف بشركات الخدمات أن تفي بكل هذه الشروط، فضلا عن أن المتجر يحرص على أن يظل قريبا من عملائه...بعد أن واجه تجارب صعبة مع تلك الشركات خلال الحظر زمن كورونا فتبَيّن له أنها لا تطاوع رغبات العملاء، فهي تكتفي بمهمة تقنية دون أدنى مرونة. وهكذا فالتوصيل عند متجر دلال سريع جدا ولمختلف المناطق (13 منطقة). 

زد شب حل رقمي يخدم قطاع التجزئة والمتاجر الإلكترونية بحلول الشحن والتوصيل

- الحرص تحقيق معيارَي الجودة العالية والسعر المناسب: لدى متجر دلال منتجات عالية الجودة من الجلد الطبيعي الخالص بأسعار في متناول شريحة واسعة من العملاء، فهو لا يريد للسعر أن يكون عائقًا يجعل المنتج مقتصرًا على عميل دون آخر، كما أن رغبات هذا الأخير لا بد أن تؤخذ بعين الاعتبار، وحتى في ظل الاختلاف لابد من إرضاء الجميع، وعلى سبيل المثال رأى المتجر أن يتحول صوب الجلد الصناعي لأن بعض الناس اعترضوا على التصنيع من الجلد الطبيعي عن طريق الإنستقرام، ورأوا فيه اعتداء على الحيوان، فكان لابد من الاستفادة من الدروس السابقة، إذ هناك شركات عالمية ثارت في وجهها مظاهرات لسلوكات مشابهة. 

وكان هذان المعياران كفيلين بتوسيع شريحة العملاء، وضمان القدرة على المنافسة حتى في غياب حملات تسويق، ذلك أن الواحد منهم لما يأخذ المنتج ويعجبه يأتي بعشرة والعشرة يأتون بمائة والمائة يأتون بألف وهكذا، أما إذا ما لاحظوا اختلالا فيكون العكس.

- انتقاء المؤثرين الأكثر فاعلية والإعلانات المدفوعة: فالمتجر يراهن على الوصول إلى أكبر شريحة ممكنة أكثر من أن يراهن على البيع السريع، وعلى هذا الأساس يتعامل متجر دلال مع المؤثرين بناء على الانتقاء بعناية فائقة، فيتتبع إعلاناتهم، ويستقصي أخبارهم من عملائهم السابقين، ويأخذ ذلك وقتا غير يسير قبل الانخراط في صفقة مع أي منهم (حوالي ثلاثة أسابيع).

كما يجتهد الفريق في نشر الإعلانات المدفوعة على مواقع التواصل الاجتماعي، ومن ذلك أنه نشر إعلانا على السناب شات بقيمة 150 ريال فقط، أما النتيجة فكانت مذهلة: حوالي 80 طلب، بمعنى أن تكلفة الطلب الواحد كانت أقل من 20 ريال...

- التألق في المواسم والمعارض: برز متجر دلال أكثر في موسم الرياض، حيث تم التنسيق مع (زد) في أكتوبر 2019، لتنزيل ما هو أساسي من المنتجات، وكان هناك تقسيم محكم للمهام، فشوق تولت (الونترلاند) فكانت تجهز طلبات الرياض التي تأتي عن طريق المتجر الإلكتروني، أو الإنستقرام وتحيلها إلى المناديب حتى يتم تجهيزها بشكل سريع، وريم وعنود تكلفا ب(البوليفار)، وبما أن ريم تعمل موظفة (لها وظيفة خارج المتجر) اشتغلت بالطلبات خارج الرياض حيث لا يستغرق التجهيز أكثر من ثلاثة، فهي طلبات قليلة ولا يكلف تجهيزها وقتا طويلا، فضلا عن وجود موظفين آخرين يساعدونها في هذه المهمة. ومع أن الضغط كان شديدا على الفريق في موسم الرياض إلا أن النتائج كانت جيدة.

كما حضر المتجر مهرجان الزيتون بالجوف، وهو موسم مصغر استمر لمدة 10 أيام، وكان له أثر إيجابي على سمعة متجر دلال، حيث جاء الناس بعد ذلك يسألون يريدون أن يتعرفوا على منتوجاته.

هذه العوامل الذاتية تظافرت مع عوامل البيئة الجيدة للتسويق منها:

- ارتفاع الكثافة السكانية للرياض: فهي تتجاوز 8 ملايين نسمة، مما يجعل منها منطقة مفضلة لتوسيع دائرة العملاء، وتحقيق النجاح التجاري، لذا فالطلبات من داخل الرياض تغطي 58 % وهي في تزايد مستمر التي العملاء 

- تنوع العملاء فمنهم من يحرص على الجودة خصوصا عند الإهداء، وهناك من يراعي الثمن عند الشراء...والمتجر يحرص على تلبية مختلف الرغبات مما أدى إلى تميزه وانتشار سمعته الطيبة.


لقاء فريق دلال بوتيك كامل على يوتيوب

 

هل المشاريع العائلية ناجحة؟ _ بودكاست مع التجّار

 


 

خلاصة القول إن متجر دلال مشروع تجاري ناجح تحكم فيه عاملان أساسيان: فريق عائلي طموح تسود بينه روح العمل المثمر مع منتج تجاري يحظى بتنافس شرس بين الفرقاء، وخدمات متكاملة للتجارة الإلكترونية من إطلاق المتجر الإلكتروني، خدمات الشحن والتوصيل وتحصيل المدفوعات عبر منصة زد للتجارة الإكترونية وقد كان للعامل الأول دور حاسم في كسب رهان العامل الثاني وتحقيق النجاح، فغدا المتجر في ظرف وجيز مؤسسة تجارية متميزة.

 ابدأ تجارتك الإلكترونية المتكاملة الآن مع زد

 

اشترك بقائمتنا البريدية ليصلك كل ما هو جديد

هدفنا نمو تجارتك الإلكترونية ومساندتك في رحلتك للتوسع و النجاح

تدوينات ذات صلة

مدارك، المتجر الإلكتروني الحل السحري في عالم النشر

مدارك، المتجر الإلكتروني الحل السحري في عالم النشر

اقرا المزيد
متجر سلام - رائد التجارة الإلكترونية للهدايا التذكارية

متجر سلام - رائد التجارة الإلكترونية للهدايا التذكارية

اقرا المزيد
🇸🇦🎁 رسيل من البحث عن هدية لأكبر متاجر الهدايا في السعودية

🇸🇦🎁 رسيل من البحث عن هدية لأكبر متاجر الهدايا في السعودية

اقرا المزيد

اترك تعليقاً لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *